التسميات

شعر علي طه النوباني دراسات ومقالات قصص علي طه النوباني شعر ميسون طه النوباني علي طه النوباني قصص عبد الله الحناتلة شعر أدونيس ترجمات شعر الوأواء الدمشقي تحميل كتب شعر المتنبي شعر كمال خير بك شعر الشيخ الأكبر بن عربي شعر العباس بن الأحنف شعر د. عطا الله الزبون شعر هاشم سوافطة شعر هناء مسالمة فعاليات ثقافية مقالات أخبار شعر البحتري شعر د. إبراهيم السعافين شعر يوسف الخال شعر أبو العلاء المعري شعر أبو نواس شعر أمل دنقل شعر إبراهيم ناجي شعر د. شفيق طه النوباني شعر شفيق المعلوف شعر مصطفى صادق الرافعي دراما، مسلسل تلفزيوني شعر أحمد دحبور شعر أحمد مطر شعر إيليا أبو ماضي شعر الحلاج شعر الشنفرى شعر الصمة القشيري شعر العراس بن الأحنف شعر المثقب العبدي شعر بشار بن برد شعر توفيق زياد شعر خلدون بني عمر شعر رابعة العدوية شعر زهير بن أبي سلمى شعر سميح القاسم شعر طارق بنات شعر عبد الله البردوني شعر مجنون ليلى شعر مجنون ليلي شعر مظفر النواب شعر نازك الملائكة شعر نزار قباني قصص د. شفيق طه النوباني مقامات حديثة

الجمعة، 23 نوفمبر 2018

الأشجار المهاجرة


شعر: علي طه النوباني
إهداء إلى صديقي الشاعر العراقي د. سعد ياسين يوسف

الأرضُ بِقاعٌ للضوءِ تموجُ على مَوتٍ هزليٍّ
تبكي من تدمر للبصرة
دالية سمراءُ توارثها الهمُّ
وَهَدَّتها الحَسرة
حينَ تداهمُ طفلا رغبته بالبوح
يمدُّ السجنُ سلاسله
وَيَعبُّ فضاء مقتولاً
أولهُ آخرهُ
ووحوش الليل بلابله
والصخرةُ حينَ تُصاحبُ درب الحلم
يُفارقها عِنب العمرِ الغضُّ
ويَنْقرها مَطَرٌ موبوءٌ بالتيه
الخطوةُ في أي تجاهٍ قهقرة
وفراغ أبديٌّ
الخطوة في أيِّ فراغ تتوقَّد فوقَ الجرحِ كما الجمرة
لا ماءَ يُعيدُ الزهرَ
ولا رِتمَ يُعيدُ الكرَّة
من قال بأنَّ العمرَ رداءٌ يرسمنا بالخطِّ وباللونِ؟
ويُسكِنُنا في زهرة
مَنْ قالَ بأنَّ القلبَ إناءٌ ذهبيٌّ؟
والأشجارُ تلمُّ الأوراقَ
وَتحزِمُ كلَّ حَقائبها للهجرة
مَنْ قالَ بأن الصحراء مدائنُ للعشقِ
وأهدابُ النخلِ تُغالبُ دَمعتها المرَّة
النخلُ لسانُ الأرضِ
ولكنَّ الصمتَ رَغيف أسمرْ
وإذا أبحرْتَ تريدُ تُزيلُ شحوب الشجر الباكي
سَتُشاهدُ ألواناً تتبعثرْ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق