التسميات

شعر علي طه النوباني دراسات ومقالات قصص علي طه النوباني شعر ميسون طه النوباني علي طه النوباني قصص عبد الله الحناتلة شعر أدونيس ترجمات شعر الوأواء الدمشقي شعر المتنبي شعر كمال خير بك شعر الشيخ الأكبر بن عربي شعر العباس بن الأحنف شعر د. عطا الله الزبون شعر هاشم سوافطة شعر هناء مسالمة فعاليات ثقافية مقالات تحميل كتب شعر البحتري شعر د. إبراهيم السعافين شعر يوسف الخال أخبار شعر أبو العلاء المعري شعر أبو نواس شعر أمل دنقل شعر إبراهيم ناجي شعر د. شفيق طه النوباني شعر شفيق المعلوف شعر مصطفى صادق الرافعي شعر أحمد دحبور شعر أحمد مطر شعر إيليا أبو ماضي شعر الحلاج شعر الشنفرى شعر الصمة القشيري شعر العراس بن الأحنف شعر المثقب العبدي شعر بشار بن برد شعر توفيق زياد شعر خلدون بني عمر شعر رابعة العدوية شعر زهير بن أبي سلمى شعر سميح القاسم شعر طارق بنات شعر عبد الله البردوني شعر مجنون ليلى شعر مجنون ليلي شعر مظفر النواب شعر نازك الملائكة شعر نزار قباني قصص د. شفيق طه النوباني مقامات حديثة
‏إظهار الرسائل ذات التسميات شعر طارق بنات. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات شعر طارق بنات. إظهار كافة الرسائل

الجمعة، 24 يناير 2014

رقص وقصائد أخرى (هايكو)

شعر : طارق بنات




رقص :
إنْ ترقصي
يمنحكِ الايقاعُ جسدًا إضافياً
يقفز منكِ
تقفزين فيه
تصحو تنورتكِ من نعاسها
تنبتُ من ألوانها أجنحة الفراش
تمد الأرض خدها عنباً
خلاخيل خمر يراودن قدميكِ


مصباح :
بماذا يفكر المصباح
الذي يتفرج على سريركِ
بينما تقرئين كتاباً فيزيائياً
عن طاقة النهد
لا تغمضي عينيّ
يقول المصباح
نامي و انسيني فوق صدركِ حتى الصباح

شوق :
لا تربتي صدره
لا تسرحي شعره
لا تغني له
لا ترقيه
لن ينام
لن ينام
إحساسُكِ بالشوق



عين ثالثة :
للحب عين ثالثة
تؤثثُ ما حولنا بالجنون
مثلاً
أنتِ قمر يتكئ على كتف النافذة

حنين :
لماذا ترك العصفور عند الشباك غياباً
ترك مملكة للنمل
تجمع موسماً من الحزن
في كامل الحيز بين قلبي و النافذة

باب :
تأتأت مفاصل الباب
انفتح القلب
كوني أعنف من الشوق حين تدخلين
لا تغلقي الباب
ثمة موج سيغمر المكان
غرفة واحدة لا تكفي للغرق




افعلي :
خذيني مني بعيداً فيكِ
ردي النفس عن الإمتثال للعدم
ابدئيني
كونيني
اهدري ما شئتِ من الوقت
أنتِ تعيدين حياكة عمري
سمّني روحكِ
رتبي نبضي
ارتقي صوتي
حرري حلو الكلام
انا غيمة متعبة
تتوسد ركبتيكِ لتنام

رغبة :
كيف لقصة حب أن تكتمل
دون التخلص من الثياب
دون التسلل بجسدينا
الى كوخ من أعواد الثقاب
إذن
ربتي فوق ضميركِ
وحدها ملائكة الله طيبة طوال الوقت
إعدي المجون في عينيكِ متكأ
قدي القميص من قبل و من دبر
وبخي التهذيب
فقد مسّني قدكِ نفاث العقد
اشتقي من اسمينا وشماً يربكني
خبئي الوشم بين كثبان الجسد  

مطر :
المطر يسقط
الحياة تغتسل
قلبي يتبلل بالتدريج
ينهض من خموله بقوة المطر
للمطر يدان
واحدة تفرك صدر السماء
الأخرى تربت على كتفي
أنا موصول بالغيمات

شتات :
أنا عالق تماماً
في فوضى الإتجاه
قدم في الحلم
قدم في الواقع
كيف لي أن أعود سالم القلب إلى البيت ؟

ماء :
أجفف جسدي
أفكر بالسمكة
أتغتسل ؟
أشعر بالعطش
أفكر بالماء
هل تشرب السمكة ؟

صوت :
منذ شوق
خطواتكَ تقترب خلف الباب
قلتُ : السجاد فخ الصوت
أنتَ تدوس داخلي
لكنكَ لا تصل

غياب :
الانتظار نفاية الوقت
لا الهدهد عاد و لا أنتِ
حتى نخرت دابة الشوق منسأتي
أنا دونك ِ لست أنا
حتى جسدي مكان غريب
حضوركِ حضوري
غيابكِ غيابي
أفّ من غيابكِ
طال غيابكِ
شاخ غزالي
ذئب الشوق صار سلالة
عودي يا شرفة الضوء
لضرير غادرته عيناكِ
القلب شرنقة إن تلحظيه تطير فراشة

تواصل :
بعينيكَ المغمضتين تجسس
ألف ميل بيننا
لكنكَ هنا
فوق نحري تتنفس

فتاة ما :
وحده قميص الوحيدة
 كان معها حين بكت
فتاة ما تجلس على ركبة الليل
تلوح لشيء ما خفيّ
خلف بابها أحد يطرق
داخل بيتها أحد يجيب
كلاهما هي
 تزور نفسها


اقرأ أيضاً على حبيبتنا

أنشودة العرب، شعر: علي طه النوباني  

بنما دولة بعيدة... ومُشوِّقة جدا  

الأزمة الاقتصادية، ومصالح الطبقات  

قراءة في رواية دموع فينيس لعلي طه النوباني  

عَهْدُ فلسطين - عهد التميمي  

كذبة نيسان  

الشوكُ جميلٌ أيضا  

«مدينة الثقافة الأردنية».. مراجعة التجربة لتعزيز الإيجابيات وتلافي السلبيات  

المشنقة  

البيطرة  

قصة نظرة  

عملية صغرى  

سيجارة على الرصيف  

بالشوكة والسكين والقلم  

نهاية التاريخ؟ مقالة فرانسيس فوكوياما  

الدولة العربية الإسلامية / الدولة والدين/ بحث في التاريخ والمفاهيم  

شهامة فارس  

جذورالحَنَق الإسلامي برنارد لويس  

صِدام الجهل : مقالة إدوارد سعيد  

صدام الحضارات؟ صموئيل هنتنغتون 

الفضائيات والشعر  

كأسٌ آخرُ من بيروت 

عمّان في الرواية العربية في الأردن": جهد أكاديمي ثري يثير تساؤلات 

تشكّل الذوات المستلبة  

مشهد القصة بين الريف والمدينة  

وحدة الوجدان والضمير  

«المنجل والمذراة».. استبطان الداخل  

دور المثقف والخطاب العام  

جرش: حديث الجبال والكروم  

في شرفة المعنى 

المثاقفة والمنهج في النقد الأدبي لإبراهيم خليل دعوة للمراجعة وتصحيح المسيرة  

!!صديق صهيوني  

عنترُ ودائرةُ النحس  

فجر المدينة  

مقامة الأعراب في زمن الخراب  

دورة تشرين 

الغرفُ العليا  

الصيف الأصفر  

حب الحياة: جاك لندن 

قصة ساعة كيت تشوبن 

قل نعم، قصة : توبايس وولف 

معزوفة الورد والكستناء  

منظومة القيم في مسلسل "شيخ العرب همام"  

ملامح الرؤية بين الواقعية النقدية والتأمّل  

الرؤية الفكرية في مسلسل «التغريبة الفلسطينية»  

"أساليب الشعريّة المعاصرة" لصلاح فضل - مثاقفة معقولة  

كهرباء في جسد الغابة  

جامعو الدوائر الصفراء  

صَبيَّةٌ من جدارا اسمُها حوران