التسميات

شعر علي طه النوباني دراسات ومقالات قصص علي طه النوباني شعر ميسون طه النوباني علي طه النوباني قصص عبد الله الحناتلة شعر أدونيس ترجمات شعر الوأواء الدمشقي شعر المتنبي شعر كمال خير بك شعر الشيخ الأكبر بن عربي شعر العباس بن الأحنف شعر د. عطا الله الزبون شعر هاشم سوافطة شعر هناء مسالمة فعاليات ثقافية مقالات تحميل كتب شعر البحتري شعر د. إبراهيم السعافين شعر يوسف الخال أخبار شعر أبو العلاء المعري شعر أبو نواس شعر أمل دنقل شعر إبراهيم ناجي شعر د. شفيق طه النوباني شعر شفيق المعلوف شعر مصطفى صادق الرافعي شعر أحمد دحبور شعر أحمد مطر شعر إيليا أبو ماضي شعر الحلاج شعر الشنفرى شعر الصمة القشيري شعر العراس بن الأحنف شعر المثقب العبدي شعر بشار بن برد شعر توفيق زياد شعر خلدون بني عمر شعر رابعة العدوية شعر زهير بن أبي سلمى شعر سميح القاسم شعر طارق بنات شعر عبد الله البردوني شعر مجنون ليلى شعر مجنون ليلي شعر مظفر النواب شعر نازك الملائكة شعر نزار قباني قصص د. شفيق طه النوباني مقامات حديثة

الخميس، 30 ديسمبر 2010

غبار



غبار

شعر : علي طه النوباني


لثمي لِرونَقِك المعتَّقِ

وانبثاقي مثل غاباتِ الصنوبر
قرب نهدٍ شامخٍ يَتَعرّى
حَدَثٌ
يُؤَلِّفُ بين أوردة المواجع
والدُّوارْ
وأنا
يَدٌ كانت تلوِّح دائما
عند المحطة للهوى
وتَعُدُّ أبوابَ القطارْ
وأرى بواكير التنفُّس قرب قلبي
والتهاب العشق في فرج النهارْ
كُرَويَّةٌ أيّامُنا
أنـّا عَشِقنا ... نشربُ البحرَ
وقد نجمعُ حبـّات الغبارْ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق